Menu

"اسرائيل" ترفع درجة التأهب داخل سفاراتها حول العالم بعد اغتيال زادة

شمس نيوز/ القدس المحتلة

أفادت تقارير إعلامية، اليوم السبت، بإعلان حالة التأهب القصوى في سفارات الاحتلال الاسرائيلي حول العالم، وذلك بعد اتهام الرئيس الإيراني حسن روحاني "إسرائيل" بالوقوف وراء اغتيال العالم الايراني زادة.

وذكرت القناة 12 العبرية، أن "إسرائيل" رفعت حالة التأهب القصوى داخل سفاراتها في جميع أنحاء العالم بعد عملية اغتيال العالم الايراني محسن فخري زادة، واتهام ايران "اسرائيل" بوقوفها وراء الحادث.

وكان المرشد الإيراني العام علي خامنئي قد توعد بـ "معاقبة حتمية" للمسؤولين عن اغتيال زادة.

وشدد خامنئي في بيان على أنه "يجب على جميع المسؤولين أن يضعوا قضيتين مهمتين بجدية على جدول أعمالهم، الأولى تتمثّل في متابعة هذه الجريمة والمعاقبة الحتمية لمنفذيها ومن أعطوا الأوامر لارتكابها، والأخرى هي مواصلة جهود زادة العلمية والتقنية في المجالات كافة التي كان يعمل عليها.

واتهم الرئيس الإيراني في وقت سابق من، اليوم السبت، "إسرائيل" باغتيال زادة، والتصرف كـ"عميلة" لـ"الاستكبار العالمي"، على حدّ وصفه.

وحذّر روحاني من أن إيران ومسؤوليها "أكثر شجاعة من أن يتركوا هذا العمل الإجرامي دون رد، في الوقت المناسب، سيردون على هذه الجريمة".