غزة

19°

وكالة شمس نيوز الإخبارية - Shms News

معلقا على زيارة كوخافي

كاتب مغربي لـ"شمس نيوز": السُّعار" التطبيعي في المغرب وصل لمرحلة "التصهين"

الكاتب العام للمرصد المغربي لمناهضة التطبيع الدكتور عزيز هناوي
شمس نيوز - مطر الزق

أكد الكاتب العام للمرصد المغربي لمناهضة التطبيع الدكتور عزيز هناوي، أن زيارة رئيس أركان الاحتلال الإسرائيلي أفيف كوخافي إلى المملكة الغربية تُعد تدشينًا لمرحلة جديدة؛ إذ أنها تجاوزت مرحلة التطبيع، ووصلت لمرحلة "تصهين" المغرب، وإلحاقها بعجلة الاحتلال الإسرائيلي.

وقال د. هناوي لـ"شمس نيوز": "إن زيارة كوخافي تأتي في سياق "السُّعار" التطبيعي الذي انطلق في المغرب قبل نحو سنة ونصف تحت مزاعم الوحدة الترابية المدعومة من الولايات المتحدة الامريكية"، مشددًا أن المغرب بكل أطيافه، ومنظماته، وهيئاته المدنية، وغيرها ترفض التطبيع بكل أشكاله.

وأوضح أن زيارة كوخافي للمغرب لا تسيء مطلقًا للشعب الفلسطيني، إنما تُسيء إلى المملكة المغربية ذاتها، إذ أن التطبيع عبارة عن "اسفين" بين الشعب المغربي والدولة، مشددًا على أن التطبيع لن يمر حتمًا، وسترجع الساحة المغربية قاهرة التطبيع، وتقف على نفس الخط إلى جانب الشعب الفلسطيني في صراعه ضد الاحتلال الإسرائيلي.

وأضاف: "إن السُّعار والهستيريا نحو التطبيع يتناقض مع مواقف المستوى الرسمي من المغرب، إذ أن دعم فلسطين ومناصرتها لا يمكن أن يجتمع مع تطبيع العلاقات مع الاحتلال الإسرائيلي الذي يقتل وينهب ويسرق وينتهك قدسية الأقصى".

وأشار إلى أن الشعب المغربي يرفض بشكل كامل التطبيع مع الاحتلال الإسرائيلي، لافتًا إلى أن تطبيع الحكومة المغربية مع الاحتلال هو تطبيع استبدادي نزل على رقبة الشعب الذي يرفض التطبيع جملة وتفصيلًا.

 

رسالتنا من المغرب لفلسطين

ووجه د. هناوي للشعب الفلسطيني رسالتين مهمتين، قائلًا: "إننا كمغاربة في الخندق الأول، وعلى مسافة صفر من الصراع الفلسطيني الإسرائيلي وذلك من خلال باب المغاربة في المسجد الأقصى المبارك، نحن معنيّون باستمرار الصراع حتى التحرير".

وأضاف: "على الفلسطينيين أن يدركوا أن التطبيع لن يقف حجر عثرة في طريقهم وطريق التحرير، وما يجري من تطبيع عربي يجب أن لا يحبط الشعب الفلسطيني، مؤكدًا أن التطبيع لن يمر حتمًا.

ولفت هناوي إلى أن الاحتلال الإسرائيلي كلما أوغل في التطبيع كلما أسرع في إسقاطه، مشيرًا إلى أن حجم التطبيع هزيل ومهين كما أنه يطحن الدولة نفسها.

 

كوخافي يصل المغرب

وصل رئيس هيئة أركان الاحتلال الإسرائيلي أفيف كوخافي، مساء اليوم الاثنين إلى مملكة المغرب العربي في زيارة رسمية هي الأولى من نوعها، إذ أن مراسم الزيارة ستبدأ غدًا الثلاثاء باستعراض لحرس الشرف، ثم بلقاء وزير الدفاع المغربي عبد اللطيف لوديي والمفتش العام للقوات الملكية المغربية الفريق أول بلخير الفاروق ومسؤولين أمنيين آخرين.

وقالت وسائل إعلام الاحتلال الإسرائيلي: "إن زيارة كوخافي التي تستمر ثلاثة أيام يتصدرها التعاون الأمني والعسكري مع مملكة المغرب".