غزة

19°

وكالة شمس نيوز الإخبارية - Shms News

بث مباشر مشاهدة مباراة البرازيل و سويسرا مباشر في كأس العالم 2022 اليوم الاثنين 28نوفمبر

البرازيل-و-سويسرا-بث-مباشر.jpg
شمس نيوز -غزة

ما هو موعد مباراة البرازيل ضد سويسرا

تقام مباراة البرازيل وسويسرا لحساب كأس العالم في تمام :
الساعة 18:00 بتوقيت فلسطين و مصر
الساعة 19:00 بتوقيت مكة المكرمة
الساعة 16:00 بتوقيت جرينيتش
الساعة 17:00 بتوقيت تونس
الساعة 16:00 بتوقيت المغرب

ما هي القنوات الناقلة لمباراة البرازيل وسويسرا؟

بامكانكم متابعة مباراة البرازيل ضد سويسرا عبر روابط بث متعدد الجودات و بلغات مختلفو بصفة حصرية على موقعنا " شمس نيوز _ القسم الرياضي " القنوات الناقلة لمباراة البرازيل وسويسرا هي كالآتي :
beIN Max 1,3,5

 

بطاقة مباراة البرازيل وسويسرا

 

البطولة كأس العالم
القنوات الناقلة beIN Max 1,3,5
توقيت المباراة 6:00 بتوقيت فلسطين و مصر 
تاريخ المبارة 2022-11-28
نتيجة المباراة 0 - 0

 

البرازيل وسويسرا بث مباشر

بث مباشر البرازيل و سويسرا  ، نقدم من خلال موقع " شمس نيوز " مشاهدة مباراة البرازيل وسويسرا الموجهة النارية التي ستجمع بين الفريقين ، في اطار الجولة الهامة في كأس العالم ، وذلك في لقاء قوي، لأن البرازيل يبحث عن تحقيق الإنتصار علي حساب سويسرا في لقاء هام، وبالتالي يأمل الفريق بتحقيق نتيجة إيجابية هامة، وذلك ثلاث نقاط هامة في مسيرته، ولكن سويسرا يأمل هو الآخر في تحقيق نتيجة إيجابية، و نعرض من خلالنا جميع تفاصيل الخاصة بالمباراة التي ستلعب اليوم 2022-11-28 .

مباراة البرازيل ضد سويسرا من المباريات الهامة في كأس العالم 2022 قطر، حيث يمتلك منتخب السامبا فريق من أعلى اللاعبين على مستوى العالم، من الناحية الأخرى لن يكون منتخب سويسرا خصماً سهلاً، حيث قدم مباراة رائعة أمام منتخب الكاميرون، يُذكر أن لاعب البرازيل ” نيمار ” سوف يغيب عن مباريات دور المجموعات لتعرضه لكدمة في مباراته أمام صربيا، حتماً ستكون مباراة قوية بين المنتخبين.

القنوات الناقلة لمباراة البرازيل وسويسرا

تمتلك قنوات بي إن سبورت beIN SPORTS MAX حقوق البث المباشر لكافة مباريات كأس العالم قطر 2022، بينما أعلنت إدارة القناة عن بث عدد 22 مباراة عبر القناة المجانية المفتوحة، ولكن ماتش البرازيل وسويسرا ليس ضمن تلك القائمة، إليكم تفاصيل القناة الناقلة.

موعد مباراة البرازيل وسويسرا

 

  • المباراة : البرازيل ضد سويسرا.
  • الموعد : الإثنين 28 نوفمبر 2022.
  • القناة الناقلة : beIN Sports HD 1 Max.
  • التوقيت : الساعة السادسة بتوقيت فلسطين و مصر.

 

البرازيل وسويسرا.. حسم التأهل.!

 

عقب أدائه الرائع في مستهل حملته نحو استعادة اللقب الغائب عنه منذ 20 عاما، يطمح منتخب البرازيل في التقدم خطوة أخرى نحو بلوغ دور الـ16 في نهائيات كأس العالم لكرة القدم، المقامة حاليا في قطر، عندما يواجه منتخب سويسرا مساء اليوم الاثنين.

ويلعب المنتخب البرازيلي، صاحب الرقم القياسي في عدد مرات الفوز بكأس العالم برصيد 5 ألقاب، مع منتخب سويسرا، على ملعب (974)، ضمن منافسات الجولة الثانية لمباريات المجموعة السابعة من مرحلة المجموعات في المونديال القطري.

واستهل منتخب البرازيل مشواره في المجموعة على أفضل وجه، عقب فوزه 2-0 على منتخب صربيا في الجولة الافتتاحية، يوم الخميس الماضي، ليحصد أول ثلاث نقاط في مسيرته،

ويتصدر جدول ترتيب المجموعة، بفارق هدف أمام أقرب ملاحقيه منتخب سويسرا، الذي تغلب 1-0 على منتخب الكاميرون في الجولة الأولى أيضا.

وربما يحجز منتخب البرازيل مقعده رسميا في الدور المقبل دون انتظار الجولة الأخيرة، حال فوزه على سويسرا، وتعثر منتخب الكاميرون في لقائه مع صربيا بنفس الجولة.

أما منتخب سويسرا، فمن الممكن أن يقتنص ورقة العبور للأدوار الإقصائية، حال فوزه على البرازيل، وتعثر صربيا أمام الكاميرون.

 

يعترف تيتي، المدير الفني لمنتخب البرازيل، أنه أخطأ عندما ترك نيمار على أرض الملعب بعد تعرضه لإصابة في الكاحل أمام صربيا، لكنه متفائل بشأن فرص لاعب باريس سان جيرمان في الظهور مع السامبا مجددًا في كأس العالم.

وفي دفعة أخرى لفريق أمريكا الجنوبية، كشف تيتي أنه من المرجح أن يتعافى المدافع دانيلو من مشكلة في الكاحل في الوقت المناسب للمراحل اللاحقة من البطولة.

 

أصيب نيمار في مواجهة مع مدافع صربيا نيكولا ميلينكوفيتش بعد 64 دقيقة من فوز البرازيل 2-0 يوم الخميس، ومع ذلك، لم يتم استبدال اللاعب البالغ من العمر 30 عامًا بأنتوني إلا في الدقيقة 80.

 

وأكمل دانيلو، الذي تعرض لإصابة في نهاية البطولة في المباراة الافتتاحية لكأس العالم 2018 في روسيا، المباراة ضد صربيا لكن تم تشخيصه لاحقًا بإصابة في أربطة الكاحل.

سيغيب اللاعبان عن مباراة الإثنين مع سويسرا ومن المرجح أن يظلا غائبين عن مباراة البرازيل الأخيرة في المجموعة الثامنة، ضد الكاميرون يوم الجمعة.

قال تيتي في تصريحات نشرها موقع "فيفا" الرسمي: "لقد ارتكبت خطأ، لم أدرك [خطورة إصابة نيمار] وأريد أن أعترف بذلك علنًا، لقد أصيب، لم أر أنه مصاب، لم نحصل على تلك المعلومات".

مضيفًا: "حاول الاستمرار في اللعب حتى أخبرنا أنه يشعر بكاحله، لأنه ... لديه القدرة على محاولة الدفع مع الفريق، شارك في الأهداف".

وأردف تيتي: "لأنهما [نيمار ودانيلو] لاعبان متكاملان حقًا في الفريق، يتمتعان بالروح، بقيا في الملعب، على الرغم من إصابتهما، هذا يوضح لنا درجة عالية جدًا من التزامن، شعور قوي جدا بروح الفريق".

وردا على سؤال عما إذا كان نيمار ودانيلو في طريقهما للتعافي السريع نسبيا، أشار تيتي: "هذا رأيي، طبيا لست في وضع يسمح لي بالتحدث ولكن لدي التقارير الطبية، يمكنني الاستمرار في القول ليس فقط عن نيمار ولكن أيضا حول دانيلو، لقد تغير الوضعان، لكننا نعتقد أن كليهما سيكون متاحًا للعب".

شارك نيمار في التحضير لهدف ريتشارليسون ضد صربيا، وما زال في الملعب عندما أضاف مهاجم توتنهام هوتسبير ثانية رائعة.

وأكمل تيتي: "القدرة على الاستيعاب والمساهمة، مع العلم أنها مهمة هي شيء ضخم بالنسبة للإنسان، وليس فقط كرياضي، إنه يظهر شخصيته وسلوكه".

وواصل مدرب البرازيل: "بالنسبة إلى دانيلو، تسير الأمور بنفس الطريقة، ويجب أن أقول إنني ارتكبت خطأ كمدرب، أحتاج إلى حفظ تبديل نهائي في نهاية المباراة، فقط في حالة الإصابة، وقد ارتكبت هذا الخطأ لعدم الاستعداد لهذا".

واسترسل: "كان لدى دانيلو العظمة والأخلاق للبقاء في الملعب، أراد مساعدة فريقه على تجنب أي خطر فيما يتعلق بالنتيجة النهائية، كل هذا يتجاوز كرة القدم، الأمر كله يتعلق بالجانب الإنساني".

تعد طريقة تأقلم البرازيل بدون نيمار من بين العناصر الأكثر إثارة للاهتمام في المواجهة مع منتخب سويسرا الخطير الذي بدأ كأس العالم بفوزه 1-0 على الكاميرون.

انهار بطل العالم خمس مرات في كأس العالم على أرضه قبل ثماني سنوات بعد انتهاء منافسة نيمار بكسر في الظهر أصيب به في ربع النهائي.

تظل الخسارة 7-1 في الدور نصف النهائي أمام ألمانيا جرحًا خطيرًا من المحتمل أن يتعافى حقًا فقط عندما تحقق البرازيل انتصارًا سادسًا في البطولة.

ولا يخشى تيتي من محاولة فريقه الفوز بأول لقب له منذ عام 2002 التي خرجت عن مسارها بسبب الضربة التي تعرض لها نيمار، مشيرًا إلى أن الترسانة الهجومية في الفريق البرازيلي تكسب ثقته.

 

أفاد تيتي: "ما أفكر به في المواهب الكبرى هو أنهم لاعبون يقومون بكل شيء بشكل جيد، هناك لاعبون آخرون، مساعدة من فينيسيوس [جونيور]، أو الإبداع عند إنهاء هجمة من ريتشارليسون، رأسية من بيدرو، فرصة لجابرييل جيسوس، رافينها ... لديهم هذه القدرة.