غزة

19°

وكالة شمس نيوز الإخبارية - Shms News

جماهير غفيرة تُشيع جثمان الشهيد رائد النعسان

الشهيد رائد نعسان.jfif
شمس نيوز - رام الله

شيّعت جماهير غفيرة اليوم الأربعاء الشهيد رائد النعسان؛ والذي ارتقى برصاص الاحتلال خلال مواجهات اندلعت في قرية المغير شمال شرقي رام الله، وسط الضفة الغربية مساء أمس.

وانطلق موكب التشييع صباح اليوم، بجنازة عسكرية، وبمشاركةٍ شعبية ورسمية واسعة، من أمام مجمع فلسطين الطبي في رام الله، وجاب شوارع المدينة؛ قبل الانطلاق إلى مسقط رأس الشهيد في المغيّر.

وردّد المشيعون هتافات وطنية وأخرى منددة بجرائم الاحتلال وانتهاكاته المتواصلة بحق شعبنا، وسط حضور شعبي وفصائلي حاشد، مطالبين بـ "الانتقام".

وصلّى المشيعون صلاة الظهر والجنازة على الشهيد رائد النعسان، قبل أن يوارى الثرى في مقبرة قرية المغير، وسط هتافات منددة بجرائم الاحتلال.

والشهيد رائد النعسان (21 عامًا)، أسير محرر، وهو شقيق لأسيرين ما زالا يُحتجزان في سجون الاحتلال.

وقالت وزرة الصحة، إن الشاب "النعسان" استشهد متأثرا بإصابته برصاصة في الصدر، أطلقها عليه جنود الاحتلال الإسرائيلي في قرية المغير شمال شرقي رام الله، وهو ما رفع عدد الشهداء إلى 5 في أقل من 24 ساعة.

ودهمت قوة من جيش الاحتلال المغير، وأطلقت الأعيرة النارية صوب عدد من الشبان الذين حاولوا التصدي للاقتحام، ما أدى لإصابة الشاب "النعسان" بالرصاص الحي في الصدر، ووصفت حالته بالخطيرة، قبل أن يعلن عن استشهاده.