Menu
اعلان اعلى الهيدر

خلال وقفة احتجاجية بنابلس

خبر: مئات العمال والمواطنين يطالبون بإسقاط قانون الضمان ورحيل أبو شهلا

شمس نيوز/ نابلس

طالب المئات من المواطنين والعمال خلال وقفة احتجاجية على دوار الشهداء وسط مدينة نابلس رفضًا لقانون الضمان الاجتماعي، اليوم السبت، بإسقاط القانون ورحيل وزير العمل مأمون أبو شهلا.

وهتف المعتصمون الذين توافدوا لمدينة نابلس من مختلف محافظات الضفة الغربية: "الشعب يريد اسقاط الضمان ، يسقط يسقط الضمان ، الموت ولا ابو شهلا ".

وتضمنت الوقفة العديد من الكلمات اكدت مواصلة الحراك الجماهيري ضد القانون الذي وصفوه بالمجحف وانه لا يلبي الحد الادنى لحياة كريمة وتصاعد فعالياته في مختلف محافظات الضفة الغربية حتى نزول الحكومة عند مطالبهم والغائه.

وشدد القائمون على الحراك بان حراكهم شعبي عمالي سلمي وانهم بدأوا حراكهم قبل 60 يوما رفضا لقانون الضمان واملا باحداث التغير المطلوب ودفع الحكومة للتراجع عن موقفها المصر على تطبيق القانون واجبار المؤسسات على الانضمام له لكن الحكومة كما يقولون اصرت على ادارة الظهر لمطالبهم وتعنتت بموقفها دون الاستماع لصوت الشارع المطالب بإلغاء هذا القانون الذي سيلحق الضرر بكافة العمال وفي مختلف القطاعات.