Menu
اعلان اعلى الهيدر

ماليزيا ترفض منح رياضيين "إسرائيليين" تأشيرة الدخول لأراضيها

شمس نيوز/ وكالات

رفضت السلطات الماليزية، أمس الخميس، منح رياضيين "إسرائيليين" تأشيرة لدخول أراضيها؛ للمشاركة في بطولة دولية للسباحة البارالمبية 2019.

واعتبر رئيس الوزراء الماليزي، مهاتير محمد، مشاركة الرياضيين الإسرائيليين مصرين في البطولة خرقًا لمبادئ السياسة الماليزية.

وأضاف مهاتير، أنه "إذا أرادت الجهات المنظِّمة للبطولة سحب حق الاستضافة من ماليزيا فيمكنها فعل ذلك".

من جهتها، قدمت اللجنة الأولمبية الإسرائيلية طلب احتجاج على قرار السلطات الماليزية، حيث ضغطت (إسرائيل) على المنظمين للحصول على تأشيرات لرياضييها، للمشاركة في هذه البطولة.

وكان نائب وزير الشباب والرياضة الماليزي، سيم تشي كيونغ، قد قال الأربعاء 9 يناير/كانون الثاني 2019، إن بلاده لن تسمح للرياضيين الإسرائيليين بدخول البلاد للمشاركة في البطولة.

حيث ستقام البطولة الدولية بولاية "ساراواك" شرق ماليزيا في 29 يوليو/تموز 2019، حتى 4 أغسطس/آب 2010.

وترفض السلطات الماليزية، بشكل واضح، المبادرات الإسرائيلية لإنشاء علاقات دبلوماسية وتجارية منذ ستينيات القرن الماضي، حيث تقول إنها لن تفعل ذلك، "لأن جزءاً كبيراً من الشعب الماليزي يرفض هذه العلاقات".