Menu
اعلان اعلى الهيدر

جعجع: في البيان الوزاري "محو ذاتهم" ولم يناقشوا سلاح حزب الله

شمس نيوز/ بيروت

عبر رئيس حزب "القوات اللبنانية" الدكتور سمير جعجع، عن أسفه لعدم وقوف بعض الحلفاء مع "القوات" في قضية سلاح حزب الله في البيان الوزاري؛ لكونهم الوحيدون من وقفوا عند مسألة سلاح المقاومة والطريقة التي تم التعاطي بها.

وقال جعجع خلال حوار مع صحيفة "الشرق الأوسط"، "إن من حق المواطنين اللبنانيين بالمقاومة بوجه الاحتلال الإسرائيلي، وكلنا نؤمن بذلك وذلك في إطار المؤسسات الشرعية للدولة اللبنانية إلا أنهم لا يريدون ذلك؛ لأن المسألة ليست مسألة مقاومة إسرائيل بقدر ما هي مسألة إيجاد إطار خارج الدولة ولا نقبل بذلك"، حد زعمه.

وأضاف: "كنت آمل في البيان الوزاري أن يقول أكثر من فريق إنه يجب أن يكون السلاح في إطار الدولة الشرعية في نهاية المطاف. هذا هدفنا جميعنا، أنا أفهم موضوع عدم تصعيد الأمور لكن لا أفهم موضوع محو الذات".

وعن شكل العلاقة مع "حزب الله"، نفى وجود أية علاقة، موضحًا أن هناك تعاطٍ بين وزراء مع بعضهم لنيسّر أمور الناس اليومية وتعاطي النواب مع بعضهم "لأننا لن نعطل عمل المجلس النيابي والوزاري، وبالتالي يتعاطون بالأمور التقنية".

وطالب كل الفرقاء في الوقت الحاضر "ليس كسر مزراب العين" كما يقول، بل أن يكون لديهم مبدأ واضح وموقف واضح في الأمور.

وأشار إلى تقدير الرئيس الحريري لموقفهم، مستدركًا بالقول: "وهو مع موقفنا، لكن الفريق الآخر يجب أن يسمع أصوات أخرى كي يعرف أن ذلك ليس صحيحا، فكاد يصدق الفريق الآخر أن الأكثرية مع طروحاته في وقت أن بالفعل أكثرية اللبنانيين ليسوا مع طروحاته، والمعركة السياسية تبدأ من هنا".

وعارض نظرية انتصار إيران بالمنطقة ومحاولة استثمار انتصارها في لبنان، قائلاً: "أولا المواجهة بالمنطقة على قدم وساق. بعض الانتصارات التكتيكية هنا وبعض الانهزامات التكتيكية في أمكنة أخرى".

وأردف: "الذين يقولون سيطرت إيران على لبنان سوف آخذ آخر طروحات السيد نصر الله، التي أعاد طرحها بشكل من الأشكال وزير خارجية إيران؛ أنهم مستعدون لتسليح الجيش اللبناني، وهم طبعا جديون بهذا الكلام ولديهم النية باستحضار أدوية من عندهم أو منتجات أخرى إلى السوق اللبنانية، لكن كل هذه الطروحات إلى أين وصلت؟ لم تصل إلى أي مكان، ولن تصل. وبالتالي ليس صحيحًا أن إيران سيطرت. في الوقت الحاضر ليس هناك من يواجه لأنه لا أحد يريد المواجهة لكن هذا لا يعني أن إيران انتصرت".