Menu
اعلان اعلى الهيدر

مبارك يكشف: طائرة الرئاسة المصرية حمت الشيخ زايد من صواريخ صدام

شمس نيوز/القاهرة

كشف الرئيس المصري الأسبق حسني مبارك، أن طائرة الرئاسة خاصته رافقت طائرة الشيخ زايد آل نهيان، رئيس دولة الإمارات الراحل، خلال عودته إلى أبو ظبي إبان غزو الكويت، وذلك خشية هجوم محتمل من العراق.

وقال مبارك، في مقابلة من المقرر نشرها غدًا الإثنين في صحيفة "الأنباء" الكويتية: "أبلغت بغزو الكويت فجر 2 أغسطس، وكانت صدمة، وكان عندي الشيخ زايد وعاد إلى أبو ظبي بطائرة الرئاسة المصرية خوفًا من ضرب (الرئيس العراقي الأسبق) صدام حسين لطائرته".

وأضاف "قلت للشيخ جابر إن صدام أبلغني أنه لا ينوي الاعتداء عسكريًا، لكن لازم الكويت تأخذ احتياطاتها، وأنا على استعداد أبعت أي مساعدات دفاعية تطلبها".

زاد: "بعد موافقة مجلس الشعب، أرسلت قوات مصرية للسعودية ضمن قوات التحالف لتحرير الكويت، وأرسلت لواء صاعقة للشيخ زايد لحماية آبار البترول، كما طلب مني.

وقال مبارك "الكويت وشعبها لهم معزة خاصة عندي، وعلاقات الأخوة ممتدة مع كثيرين من أهلها، وأنا على تواصل مع الشيخ صباح، والكويت اليوم لها دور فعال ومتوازن في العالم العربي والخليج".