Menu
اعلان اعلى الهيدر

"عصر نتنياهو انتهى"

الطيبي: تلقينا اتصالاً من غانتس لتشكيل حكومة وحدة والقرار بيد ليبرمان

شمس نيوز/ الناصرة

أكد النائب عن القائمة العربية المشتركة أحمد الطيبي، اليوم الأربعاء، أن اتصالات جرت خلال الساعات الماضية مع حزب أزرق أبيض بقيادة بيني غانتس.

وكان غانتس قد قال ليلة أمس بعد النتيجة الملفتة للنظر التي حققها تحالف "ازرق ابيض" في العينات الانتخابية، انه بدأ باتصالات مع حزبي "العمل غيشر" و"المعسكر الديمقراطي" وليبرمان وانه ينوي التحدث مع كافة التيارات.

ولفت غانتس إلى، أنه يسعى الى تشكيل حكومة وحدة وطنية ووضع حد للانشقاق والاتجاه نحو المصالحة ومجتمع إسرائيلي عادل وسليم وجلب السلام للمواطنين جميعًا.

وأشارت وسائل إعلام عبرية إلى، أن غانتس اتصل برئيس القائمة "المشتركة"، أيمن عودة، واتفق معه على الاجتماع معًا لمتابعة الاتصالات.

وقال الطيبي في حديث للإذاعة الإسرائيلية، صباح اليوم الأربعاء، إن غانتس اتصل برئيس القائمة أيمن عودة للتحاور فيما يخص نتائج انتخابات الكنيست واتفق معه على الاجتماع لمواصلة الاتصالات.

وأوضح الطيبي، أن اتصالات أخرى جرت بين القائمة المشتركة وتحالف أزرق أبيض، منوهًا إلى أن اتصالات مباشرة ستجري أيضًا خلال الساعات المقبلة.

وحول النتائج الأولية للانتخابات أكد الطيبي، أن نتنياهو وبشكل عام لا يستطيع تشكيل حكومة يمين متطرفة، مضيفًا أن عصره انتهى على الأغلب.

وأشار الطيبي إلى، أن الصورة غير واضحة فيما يتعلق بشكل الحكومة المقبلة، موضحًا أن القرار بيد زعيم حزب "يسرائيل بيتينو" أفيغدور ليبرمان.

وأردف الطيبي، أن الاتجاه يسير نحو حكومة وحدة وطنية بين حزب الليكود وأزرق أبيض يسرائيل بيتينو بدون المتدينين، وذلك في حال ظل ليبرمان على موقفه.

وتابع الطيبي: "لا أحد يستطيع أن يضمن موقف ليبرمان"، مشيرًا إلى أن "أحد السيناريوهات التي قد تحدث هو خضوع نتنياهو لابتزاز ليبرمان، وإمكانية أن يطرح عليه تناوبًا في رئاسة الوزراء".