Menu
اعلان اعلى الهيدر

لماذا تأخر تنفيذ برنامج "المال مقابل العمل" في غزة؟

شمس نيوز/ خاص

كشف مصدر خاص من المؤسسات الأهلية الفلسطينية، مساء اليوم الأحد، عن سبب تأخر تنفيذ مشروع غزة الطارئ "المال مقابل العمل ودعم العمل الحر" في القطاع، والممول من البنك الدولي.

وقال المصدر لـ"شمس نيوز"، "إن وزارة العمل في رام الله، أبلغت البنك الدولي باعتراضها على تنفيذ المشروع دون مروره عبر البوابة الشرعية".

وعد المصدر، أن اعتراض الوزارة برام الله تسبب في تأخر تنفيذ المشروع بغزة الذي يهدف لتشغيل آلاف الخريجين والعمال في قطاع غزة.

وكانت وزارة العمل الفلسطينية في رام الله أكدت، يوم الجمعة، أنها ليست الجهة المنفذة لمشروع غزة الطارئ "المال مقابل العمل ودعم العمل الحر" في القطاع، والممول من البنك الدولي.

وأوضحت في بيان صحافي، أن مؤسسة مركز تطوير المؤسسات الأهلية الفلسطينية هي الجهة المسؤولة عن تنفيذ المشروع واختيار الشركاء، وأسماء المستفيدين.