Menu
اعلان اعلى الهيدر

عزام: السلطة كارثة وانعقاد الانتخابات في الوضع الراهن يعمق الانقسام

شمس نيوز/ غزة

أكد عضو المكتب السياسي لحركة الجهاد الإسلامي، نافذ عزام، أن إجراء الانتخابات الفلسطينية في ظل الوضع الراهن "سيعمق الانقسام ولن يخرجنا من المأزق الحالي".

جاء ذلك خلال مشاركته في حلقة نقاش، حول الانتخابات الفلسطينية، نظمتها مؤسسة بيت الصحافة، بغزة، اليوم الاثنين.

وقال عزام:" نحن أمام مشهد صعب، وغاية في التعقيد. لا يجوز أن نُبسط الأمور لنناقش موضوع الانتخابات، وكأننا نعيش في دولة مستقلة ذات سيادة"، مضيفًا أن مناقشة المشروع الوطني يجب أن تكون على رأس الأولويات.

وأضاف " في الربع قرن الأخير، عشنا في وهم أننا دولة، فيما لازالت "إسرائيل" موجودة، ونحن تحت الاحتلال"، مشيرًا إلى أن الانتخابات "لم تُفد الفلسطينيين على الإطلاق".

وتابع بالقول، إنه إذا جرت الانتخابات بما يُطرح حالياً، ستتعمق المأساة، ويتعمق الانقسام.

ولفت عزام إلى، أن القضية الفلسطينية تمر بما وصفها بـ"أسوأ مرحلة"، موضحًا " فرغم امتلاكنا سلاحاً لم يكن موجوداً في السابق، إلا أننا نعيش في دوامةٍ كبيرة، ونغرق في مشكلات لا تفيدنا".

وأشار إلى، أن “مئات الشباب بل الآلاف يفكرون بالهجرة، ولا يجوز أن نُخوِّن هذه الأجيال، التي وصلت لهذه الحالة من اليأس.”

وأكد أنه، يجب على القوى والمؤسسات والمفكرين مناقشة تعزيز مكانة وحضور القضية والمشروع الوطني، كون اتفاق "أوسلو" كان مصيبةً، وفق قوله.

وزاد: السلطة كارثة على الشعب الفلسطيني، ومساوئها أكثر من إيجابياتها. وبالتالي نحن نعيش متاهةً حقيقية، يجب أن نعمل على الخروج منها.