Menu
اعلان اعلى الهيدر

مسئولون أمريكيون: إسرائيل عطلت جهود إنشاء القوة البحرية في الخليج

شمس نيوز/فلسطين المحتلة

قال مسئولون أمريكيون، إن تسريبات المسئولين في تل أبيب حول إمكانية مشاركة "إسرائيل" في القوة البحرية الدولية التي تشرف واشنطن على إقامتها في مياه الخليج، تسببت في تعطيل بناء هذه القوة.

ونقلت الإذاعة العبرية عن مصادر في واشنطن لم تسمّها قولها، إن إيران تستفيد من التصريحات الإسرائيلية، في "عرقلة بناء القوة البحرية"، موضحًا أن تلك التصريحات تسببت في رفض عدد من الدول الخليجية،التي لا تربطها بـ"إسرائيل
علاقات علنية على الأقل، لبناء القوة البحرية.

وبحسب المصادر، اضطرت الولايات المتحدة أن توضّح لتلك الدول، أن مشاركة "إسرائيل" لن تكون علنية ومباشرًة، عن طريق حضور للسفن الإسرائيلية، بل ربما تكون مشاركتها مقتصرة، على الدعم العام أو الاستخباراتي، بعيدا عن الأنظار.

ولم يصدر حتى الآن أي إعلان رسمي، حول توقيت انطلاق عمل القوة البحرية، أو ما إذا كانت ستُشكّل أصلا، نظرا لقلة الدول المُشاركة فيها.

وتسعى الولايات المتحدة لتشكيل تحالف لضمان حرية الملاحة في مياه الخليج الاستراتيجية مع تصاعد التوتر بين واشنطن وطهران، خلال الأشهر الماضية.

وفي يونيو الماضي، أعلن حرس الثورة الإسلامية في إيران، إسقاطه طائرة تجسسية أميركية بدون طيّار، قالت إنها اخترقت مجاله الجوي في مضيق هرمز.

وتتهم واشنطن إيران بالمسئولية عن هجوم على ناقلة نفط يابانية في بحر عمان في حزيران/يونيو. وتعرضت هذه الناقلة إضافة إلى سفينة أخرى نروجية لهجومين، عندما كانتا تبحران قرب مضيق هرمز. ووقع الهجومان بعد شهر من تعرض ناقلتي نفط سعوديتين وناقلة نروجية وسفينة شحن إماراتية لعمليات "تخريبية".

وتنفي إيران مسئوليتها عن أي من الهجمات .