Menu

المفتي العام يجدد تحذيره من تداول نسخة قرآن كريم من "الحجم الوسط"

شمس نيوز/ القدس المحتلة

جدد الشيخ محمد حسين، المفتي العام للقدس والديار الفلسطينية، رئيس مجلس الإفتاء الأعلى، تحذيره مرة أخرى من تداول نسخة من القرآن الكريم، من الحجم الوسط، وهي بعنوان "الحفظ الميسر" لوجود أخطاء تتعلق بالشدة على حرف الباء في البسملة في سور القرآن الكريم كلها، إلا في سورتي الفاتحة والبقرة، كما أن كلمة الحي في سورة آل عمران الآية 27 كتبت إحداها بدون شدة، والصواب أن تكتب بشدة.

وبين حسين في تصريح له، أن هذه النسخة صادرة عن مطبعة دار التقوى للطباعة، في جمهورية مصر العربية، الطبعة الأربعون، وحاصلة على تصريح رقم 84 بتاريخ 25 حزيران 2015 من مجمع البحوث الإسلامية في الأزهر.

وناشد المكتبات والمطابع والأشخاص، الذين يملكون مصاحف من هذه النسخ بضرورة وقف تداولها أو تسليمها لدار الإفتاء، لإجراء اللازم بشأنها حسب الأصول.

ولفت إلى ضرورة مراعاة الدقة عند طباعة المصاحف، وبخاصة عند استخدام طريقة التصوير السريع لبعض الطبعات.