Menu

البنتاغون: ليست لدينا حاليا أي خطط للانسحاب من العراق

شمس نيوز/ واشنطن

قال الناطق باسم وزارة الدفاع الأميركية (بنتاغون) جوناثان هوفمان إن المسؤولين الأميركيين يجرون اتصالات مع السلطات العراقية لاستئناف عمليات الجيش الأميركي، وإنه ليست هناك حاليا أي خطط للانسحاب من العراق.

وأضاف هوفمان خلال مؤتمر صحفي أن وجود القوات الأميركية في العراق ضروري لنشر قوات حلف شمال الأطلسي (ناتو) في إطار مهمة مكافحة تنظيم الدولة الإسلامية وتدريب الجيش العراقي.

في غضون ذلك، نقلت صحيفة "نيويورك تايمز" عن مسؤولين أميركيين أن واشنطن استأنفت عملياتها العسكرية المشتركة مع العراق أمس الأربعاء، لتنهي بذلك فترة توقف دامت عشرة أيام عقب مقتل قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني اللواء قاسم سليماني.

ويأتي هذا التطور بعد أقل من أسبوعين من تصويت البرلمان العراقي بإخراج القوات الأميركية من البلاد.

وأكد مسؤولان عسكريان للصحيفة أن الجيش الأميركي يسعى لاستئناف العمليات ضد تنظيم الدولة في أقرب وقت ممكن، بهدف منع أي زخم أو دعاية للتنظيم.

ولم يتضح إن وافقت الحكومة العراقية على استئناف العمليات مع الجانب الأميركي الذي كان صاحب قرار وقف هذه العمليات.

وكان رئيس الوزراء العراقي المستقيل عادل عبد المهدي أكد في وقت سابق أنه مصمم على المضي في تنفيذ قرار البرلمان العراقي إخراج القوات الأجنبية من العراق وبالطريقة الصحيحة.

وقال إن حكومته تعمل حاليا لضمان الوصول إلى توقيتات مناسبة لجدولة إخراج القوات الأجنبية من العراق وبالتواصل مع الأطراف المعنية.