Menu
اعلان اعلى الهيدر

خاص: الاقتصاد تحذر من التلاعب بتسعيرة الإسمنت بعد منع إدخاله لغزة

شمس نيوز/ توفيق المصري

أكد المتحدث باسم وزارة الاقتصاد في غزة، عبد الفتاح أبو موسى، مساء اليوم الأحد، وفرة الإسمنت بالأسواق المحلية.

ومنع الاحتلال، صباح اليوم، إدخال الإسمنت إلى قطاع غزة، بزعم الأوضاع المتوترة واستمرار إطلاق البالونات الحارقة نحو مستوطنات الغلاف.

وأضاف أبو موسى في تصريح خاص لـ"شمس نيوز"، أن هناك عرضًا كبيرًا لكميات الإسمنت بالسوق المحلي وقلة في الطلب، مشيرًا إلى أنه يدخل حوالي 3 آلاف طن يوميًا من الجانب المصري.

وتابع: "وزارة الاقتصاد الوطني تطمئن المواطنين على وجود الإسمنت، وتحذر التجار من استغلال الوضع ورفع الأسعار، وستتابع وزارة الاقتصاد أي تاجر يحتكر أو يتلاعب بالأسعار، وستتخذ المقتضى القانوني بحقه".

وأكد، أن من يتجاوز تسعيرة (450 شيقلاً لطن الإسمنت المصري) و(470 شيقلاً لطن الإسمنت الإسرائيلي)، سيُعرض نفسه للمساءلة القانونية.

وكانت وسائل إعلام محلية أشارت إلى ارتفاع أسعار الإسمنت في غزة بعد قرار إسرائيل منع إدخاله.

وقرر وزير جيش الاحتلال نفتالي بينيت، منع إدخال الإسمنت الى قطاع غزة وسحب مئات التصاريح من التجار.

وذكرت صحيفة "معاريف" العبرية، يوم أمس السبت، أن ما يسمى بالمنسق التابع لجيش الاحتلال أصدر تعليماته بوقف إدخال الإسمنت للقطاع بالإضافة لسحب تصاريح 500 تاجر، بسبب مواصلة إطلاق الصواريخ منذ عدة أيام، مشيرةً إلى أنه سيتم البدء بتنفيذ القرار ابتداءً من صباح اليوم الأحد.