Menu
اعلان اعلى الهيدر

هذا ما دفع عباس إلى إرجاء زيارة وفد الفصائل لغزة

شمس نيوز/ غزة

قالت صحيفة "الأخبار اللبنانية" في عددها الصادر صباح اليوم الأربعاء، إن حركة فتح لم تعلن السبب الحقيقي لإرجاء زيارة وفد الفصائل إلى غزة.

ووفق مصادر فتحاوية للصحيفة، فإن سبب التأجيل يعود إلى الخلاف حول برنامج الزيارة الذي يركز على الزيارات واللقاءات من دون بُعد جماهيري وشعبي، كما يرغب عباس الذي يريد "ظهور صورة جماهيرية مساندة له في غزة".

وأضافت، أن القيادة العليا في حماس لم تبلغ موقفها من استقبال الوفد أو الجلوس معه، "وهنا تخشى قيادة السلطة"، كما تنقل مصادر مطلعة، أن يكون مستوى اللقاء ضعيفاً، ما يعني ضغطاً من حماس كي يأتي عباس بنفسه للقاء الصف الأول، كما أوردت الصحيفة.

وولفتت إلى، أن مسؤول فتح في غزة، أحمد حلس، حمَل على مدى أسبوع، رؤية حركته للزيارة وبرنامجها إلى حماس التي لم ترد عليه مباشرة، واقتصر حديثها عبر وسائل الإعلام على الترحيب، وهو ما دفع عباس إلى إرجاء الزيارة.

وكان رئيس الوفد القيادي في فتح، عزام الأحمد، قال في تصريح صحافي، إننا "لم نرجئ الزيارة، وكانت مقررة الإثنين الماضي، وتضم 12 قيادياً من الفصائل واللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير، لكن وصلتنا معلومات من الإخوة في غزة أن حماس حتى الآن غير جاهزة"، رغم أن برنامج الزيارة كان يتضمن لقاءً ثنائياً بين الحركتين المختلفتين، إضافة إلى الاجتماع المشترك بين القيادات كافة الموقّعة على إعلان واتفاق القاهرة، بحسب الصحيفة.