Menu
اعلان اعلى الهيدر

محلل "إسرائيلي": حتى إذا حدثت التهدئة سيبقى اقتصاد غزة متعلق بـ "تل أبيب"

شمس نيوز/ غزة

قالت وسيلة اعلام عبرية، اليوم السبت: "يبدو أن إسرائيل نسيت ذريعة خلق مفهوم التفاهمات بين الجانبين، فالتفاهمات ولدت من خلال مصلحة إسرائيل وغزة المشتركة؛ للامتناع عن مواجهة عسكرية، وتهدئة الحدود وتمكين الطرفين من الحياة المعقولة". على حد تعبيره.

وأضاف تسفي برئيل، المحلل في صحيفة "هآرتس": "أن تخمين مواقف حماس تحول إلى رياضة سياسية غير منفصلة بالطبع عن الحدث الكبير الذي سيجري بعد شهر تقريبًا، وهو انتخابات كنيست للمرة الثالثة"، بحسب ما ترجمه موقع "عكا" للشؤون العبرية.

وتابع: "هناك معضلة كبيرة تواجه الاستخبارات والحكومة في إسرائيل، حول ما إذا لا تزال حماس معنية بالتفاهمات مع إسرائيل، أم قررت التنازل عنها"، على حد تعبيره.

وأكمل: "لا تريد إسرائيل كما يبدو أن تجد نفسها في عملية عسكرية واسعة، ليس فقط عشية الانتخابات، بل بشكل عام".

وزاد: "إذا حدثت التفاهمات، لن يتضعضع ميزان الرعب بين إسرائيل وحماس، وستستمر وسيلة السيطرة الإسرائيلية على معابر القطاع في تهديد غزة، والتعلق الاقتصادي لغزة بإسرائيل سيستمر، وقدرة الرد العسكري لإسرائيل لن تتبخر بسبب التسوية"، على حد قوله.