Menu
اعلان اعلى الهيدر

مغادرة فتوح وجبر القطاع دون اتفاق بشأن زيارة وفد الفصائل

شمس نيوز/غزة

غادر عضوا مركزية حركة فتح، روحي فتوح وإسماعيل جبر، اليوم، قطاع غزة عبر حاجز "يت حانون -ايرز"، شمالًا، دون الإعلان عن التوصل إلى اتفاق مع حركة حماس بشأن زيارة وفد الفصائل.

وأجرى فتوح وجبر، خلال زيارتهما التي استمرت أيام، لقاءات تنظيمية بغزة، وأخرى مع الفصائل لبحث تعزيز الوحدة ومواجهة خطة الإدارة الأمريكية للتسوية في الشرق الأوسط "صفقة القرن".

وذكرت مصادر إعلامية، أن القياديين غادرا القطاع بعد فشل التوصل لاتفاق بشأن وصول وفد فصائل منظمة التحرير إلى غزة للقاء حماس.

وقال فتوح في تصريحات لـ "إذاعة صوت فلسطين"، "طلبنا من حماس أن يكون هناك لقاء بيننا وننتظر جوابهم، موضحًا أن المواقف "إيجابية لغاية اللحظة".

وأضاف: "نحن الآن على تواصل مع جميع الأطياف السياسية الفلسطينية وحركة حماس، وإن شاء الله قريبا يكون بيننا لقاءات من أجل الحوار حول كيفية مواجهة خطة ترامب نتنياهو، ونضع لها البرامج السياسية المطلوبة بعيدا عن المناكفات والتجاذبات السابقة".

وحول موعد زيارة وفد منظمة التحرير إلى قطاع غزة، ذكر فتوح أن ذلك تحدده اللجنة التنفيذية للمنظمة.