Menu
اعلان اعلى الهيدر

هل اخترقت إيران أنظمة الحواسيب في "إسرائيل"؟

شمس نيوز/ طهران

زعم موقع "واي نت" العبري، أن "قراصنة إيرانيين نجحوا باختراق المئات من أنظمة الحواسيب في "إسرائيل" وتمكنوا من الكشف عن معلومات استخباراتية بكميات كبيرة".

وقال التقرير الذي أعدته شركة السايبر "ClearSky" إن من بين المنظمات التي تضررت كانت منظمات امنية، منظمات حكومية وشركات بمجال الحاسوب، الاتصال، الطاقة والطيران.

وتمكن القراصنة من الوصول الى أنظمة الحواسيب للمنظمات التي تمت مهاجمتها، وقاموا بالسيطرة عليها وبعدها قاموا ببناء طريقة لاختراقات إضافية، وبالتالي تم خداع الشركات التي اكتشفت الاختراق واعتقدوا انهم قادرين على حظره.

وقال مدير احدى الشركات للموقع العبري، إن هناك احتمال كبير ان يكون في جزء من المنظمات حضور إيراني لا زال فعالًا حتى الان.

وأضاف: "الإيرانيين يبحثون عن معلومات استخباراتية محددة، وقال انهم نجحوا بسرقة معلومات عن مشاريع هامة، بينها مشاريع امنية ومعلومات شخصية عن اشخاص محددة".

حملة الهجوم المعروفة باسم "ثعلب-قط" التي تشنها إيران في الثلاث السنوات الأخيرة ضد عشرات المنظمات والشركات بإسرائيل والولايات المتحدة، السعودية، لبنان، الكويت، الامارات العربية المتحدة ودول أوروبية أخرى، وفقا للتقرير تهدف الى جمع المعلومات الاستخباراتية فقط.

وذكر تقرير ClearSky ان المهاجمين يهدفون لإلحاق الضرر والدمار بالأنظمة وتشغيل الحواسيب الإسرائيلية، وانه "لتقديرنا هذه هي أحد الحملات المستمرة والشاملة التي تقوم بها إيران والتي كشفت اليوم".

وذكر التقرير: "ان الحملة الهجومية قامت ببناء بنية اتصالات خفية مكنت من تأسيس على مدار فترة طويلة قدرة سيطرة كاملة إزاء كافة الأهداف التي اختبرت من قبلهم حتى اليوم".

وذكر التقرير ان "القراصنة" الإيرانيين اخترقوا أنظمة محوسبة عن طريق استغلال نقاط الضعف في الأنظمة الأمنية من نوع VPN.

وعلى صعيد متصل كشف الجيش الإسرائيلي، انه خلال الأشهر القليلة الماضية، رصدت دائرة أمن المعلومات لدى الاستخبارات العسكرية الإسرائيلية وجهاز الامن العام "الإسرائيلي"، محاولات متكررة من قبل حركة حماس لزراعة فيروسات في هواتف الجنود "الإسرائيليين" تسمح بسرقة المعلومات من اجهزتهم.