Menu
اعلان اعلى الهيدر

مرشح للرئاسة الأمريكية سيدرس إمكانية إعادة سفارة بلاده إلى "تل أبيب"

شمس نيوز/وكالات 

قال بيرني ساندرز، مرشح الحزب الديمقراطي في الانتخابات الرئاسة الأمريكية، الأربعاء، إنه سيدرس إمكانية نقل سفارة بلاده لدى "إسرائيل" من القدس المحتلة إلى تل أبيب، مضيفًا أن "إسرائيل يقودها عنصري رجعي".

جاء ذلك خلال مناظرة في ولاية كارولينا الجنوبية، بين المتنافسين على الترشح باسم الحزب الديمقراطي، فجر اليوم الأربعاء.

وقال ساندرز، الذي ينتمي للتيار اليساري في الحزب الديمقراطي،  إن إسرائيل يقودها "عنصري رجعي" على صورة رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو، مضيفًا "يتعين على واشنطن أن تضمن سلامة وأمن إسرائيل، لكن يجب عدم تجاهل معاناة الفلسطينيين".

 وكان ساندرز أعلن، الثلاثاء، مقاطعته للمؤتمر السنوي للجنة الشؤون العامة الأميركية الإسرائيلية (أيباك) أبرز جماعة ضغط صهيونية في الولايات المتحدة، والذي سيعقد الأسبوع المقبل.

وأوضح ساندرز في تغريدة كتبها على تويتر، أنه قرر عدم حضور المؤتمر لأنه "يوفر منصة للقادة الذين يعبّرون عن العنصرية، ويعارضون الحقوق الأساسية للفلسطينيين".