Menu
اعلان اعلى الهيدر

سنظل في الزيتون خضرته .. وحول الأرض درعا

بقلم/ أ. محمد حميد

" هكذا عبر درويش عن ارتباط الفلسطيني بأرضه أدبيا حتى وإن نسي الزيتون غارسه".

وكان يوم الأرض 30 مارس 1976 التعبير الحي للشعب الفلسطيني الحي المتواجد في كامل التراب الفلسطيني عن ارتباطه الوثيق بأرضه فاشتعلت فلسطين كلها مظاهرات وإضرابات ضد مصادرة الأرض الفلسطينية.

هذا الرفض الفلسطيني لم يكن وليد العام 1976 بل كان أصيلا في الشعب الفلسطيني وكان حاضرا منذ بدء الاحتلال والدم الفلسطيني الهادر منذ بدء الاحتلال خير برهان على ذلك، ونهر الدم لا يتوقف على مشارف الأرض الفلسطينية المحتلة في مسيرات العودة رغم تبدل الأجيال، ليؤكد الفلسطيني أن العلاقة بفلسطين علاقة روحية دينية عقدية لا زيع عنها ولا حيد.

"سبحان الذي أسرى بعبده ليلا من المسجد الحرام إلى المسجد الأقصى الذي باركنا حوله لنريه من آيتنا...