Menu

فرنسا تدعم حكومة اشتيه بـ 10 مليون يورو

شمس نيوز/ رام الله

وقعت الحكومة الفلسطينية ممثلة بوزير المالية شكري بشارة، مع الحكومة الفرنسية ممثلة بالقنصل الفرنسي العام رينييه تروكاز، ومديرة وكالة التنمية الفرنسية في فلسطين AFD كاثرين بونارد، اليوم الخميس، اتفاقية دعم بقيمة 10 مليون يورو لصالح الصحة والمياه والطاقة ومؤسسات المجتمع المدني.

وقال اشتية الذي تم توقيع الاتفاقية في مكتبه:  "نثمن هذه المساعدة، فعلاقتنا مع فرنسا ليست فقط دعمًا ماليًا، وانما نقدرها ونشكرها على موقفها تجاه القضية الفلسطينية، سواء في الأمم المتحدة، أو في الاتحاد الأوروبي، لا سيما موقفها الواضح ضد محاولات اسرائيل للضم".

وأضاف: "الاتفاقية تشمل عدة قضايا، سوف يصرف 1.3 مليون يورو لمساعدة وزارة الصحة لشراء بعض الادوية والمعدات لمواجهة فايروس كورونا، وجزء من المبلغ مقدم لمساعدة مؤسسات المجتمع المدني، إضافة لدراسة متعقلة بالمياه والطاقة البديلة في منطقة طوباس واليامون، كون هذه القطاعات تشكل أولوية لنا".

من جانبه قال القنصل الفرنسي: "نقف الى جانبكم في هذا الظرف الصعب لمواجهة جائحة "كورونا"، ومستمرون في دعم مختلف القطاعات كالطاقة المتجددة، تماشيًا مع أولوياتكم في خطط التنمية".