Menu

عبد الله بن زايد لم يفهم أين يوقع فتدخل نتنياهو 

شمس نيوز/ القدس المحتلة 

سخر ناشطون من لقطة لوزير خارجية الإمارات عبد الله بن زايد، خلال مراسم توقيع اتفاقية التطبيع مع الاحتلال الإسرائيلي بواشنطن، الليلة الماضية.

وطلب عبد الله بن زايد من مسؤولة تنسيق مراسم التوقيع، استفساراً حول جزء من الأوراق التي يجب عليه التوقيع عليها.
وبعدما ذهبت السيدة، قام عبد الله بن زايد بالنظر إلى ورقة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، والذي قام بالربت على كتفه دون اكتراث حول استفساره، وعندها قام رئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو من مقعده، وأشار لابن زايد إلى موضعين بالورقة.

وقال ناشطون إن عبد الله بن زايد ظهر كطالب مدرسي ينظر خلسة لورقة زميله أثناء الامتحان، وأنه من المتوقع أن يكون فشل في فهم بعض بنود الاتفاقية، أو الأماكن التي يجب عليه التوقيع فيها.

وكانت وسائل إعلام إسرائيلية، قالت أيضا إن وفد البحرين القادم للتطبيع، لم يعرف كافة بنود اتفاقية التطبيع حتى بعد وصوله إلى واشنطن.