Menu

الصحة بغزة: ذاهبون إلى التشديد في الإجراءات بالمناطق الخطرة

شمس نيوز/ غزة

أكدت وزارة الصحة في غزة، مساء اليوم الخميس، أن التزام المواطنين بإجراءات الوقاية من فيروس كورونا المستجد في بعض المناطق ليس بالقدر الكافي.

وأشارت الصحة في مؤتمر لها، تابعته "شمس نيوز" إلى أن هناك عددًا من المناطق بالقطاع بحالة ثبات في درجة الخطورة.

ولفتت الوزارة إلى أنها تتخذ الإجراءات التي تتناسب مع درجة الخطورة في كل منطقة.

وأضافت الوزارة: "ذاهبون إلى التشديد في الإجراءات بالمناطق الخطرة"

وشددت على أن التهاون في اتباع إجراءات الوقاية والسلامة يرفع الاصابات بالمناطق دون الأخرى، مضيفةً أن جهود التقصي الوبائي في تتبع بؤر الاصابات وخارطة المخالطين تتم على قدم وساق .

وقالت إن لديها منظومة مبنية على عدد السكان وعدد الإصابات تستطيع من خلالها تقييم درجة الخطورة في كل منطقة وتشير إليها باللون الأحمر أوالأصفر أوالأخضر  .

وأوضحت، أنه من خلال التقصي الوبائي  المستمر وتسجيل الإصابات اليومية تبين خلال الأيام الأخيرة ثبات اللون الأحمر في عدد من المناطق التي تستوجب اتخاذ إجراءات مشددة لتثبيط الانتشار .

وتابعت: نحن مقبلون على مرحلة الاتاحة لعودة تدريجية للمدارس بالتزامن مع حلول فصل الشتاء مما يتطلب من المواطنين الالتزام بأقصى درجات السلامة والوقاية.

واعتبرت، أن التهاون في اتباع إجراءات الوقاية على مستوى المواطنين أوالقطاعات المختلفة سيضعنا أمام واقع صعب.

وأهابت بالمواطنين بضرورة التحلي بالمسؤولية التامة للمحافظة على أنفسهم ومن حولهم من أجل تثبيط الانتشار وكسر حدته، مؤكدةً أنه بقدر التزام المواطنين بالدور المطلوب سنحقق نتائج جيدة تمكنا من التخفيف وعودة مزيد من القطاعات التي تلبي احتياجات المجتمع.

وختمت: المرحلة الحالية حساسة وتحتاج إلى تضافر الجهود من كافة مكونات المجتمع للخروج منها بأقل الخسائر.