Menu

أبو عيطة يكشف كواليس إصدار مراسيم الانتخابات

شمس نيوز/ غزة

أكد نائب أمين سر المجلس الثوري في حركة فتح فايز أبو عيطة، اليوم الأربعاء، أن الوصول لإصدار مراسيم الانتخابات جاءت بعد نقاش معمق وحقيقي بين حركتي حماس وفتح، موضحًا أن هذه خطوة مهمة لإنهاء الانقسام وتحقيق المصالحة.

وأضاف أبو عيطة في تصريح لإذاعة "الأقصى" المحلية، أن شعور الفصائل الفلسطينية بالمسؤولية تجاه القضية وتراجعها على المستوى العربي والدولي وهرولة الأنظمة نحو التطبيع مع الاحتلال، جعل هناك اتفاق بين الفصائل لأخذ خطوات هامة لترتيب البيت الفلسطيني ومنها التوجه للانتخابات الشاملة.

ويرى أن الانتخابات لن تنهي الانقسام لكنها خطوة هامة وجادة لاسيما وأنها تأتي في إطار التوافق الوطني، متابعًا "لقاء القاهرة الذي سيعقد مطلع الشهر المقبل سيناقش آليات إجراء الانتخابات، وسيتمخض عنه ميثاق شرف لاحترام نتائج الانتخابات ووضع برنامج وطني سياسي أساسه تعزيز الشراكة السياسية".

وأشار أبو عيطة لوجود تنسيق عالي بين حماس وفتح وسيتم تحديد الجهات الحكومية المشرفة على الانتخابات بالتوافق، متابعًا "نريد انتخابات ديمقراطية نزيهة يشارك بها الجميع".

ومضى يقول "تجربة الانقسام مريرة وقاسية وعانى منها الجميع وعلينا أن نحترم نتائج الانتخابات ونمكن الشراكة الوطنية والتوافق على ترتيب البيت الفلسطيني"، لافتًا إلى أن حركته ستطلع الفصائل في القاهرة على الخطوات المتقدمة ونتائج اللقاءات المعمقة بين حركتي حماس وفتح".