غزة

19°

وكالة شمس نيوز - Shms News | آخر أخبار فلسطين اليوم

بالصور الفصائل الفلسطينية: اندحار الاحتلال جعل من غزة مكاناً نشطاً لتقوم المقاومة بدروها دون معوقات

مؤتمر المقاومة تنتصر وأوسلو تدمر (17).jpg
شمس نيوز - غزة

أكدت الفصائل الفلسطينية، اليوم الأحد، أن الوقائع الصارمة والتجارب المرة أثبتت أن اتفاق "أوسلو" وملحقاته الاقتصادية، والأمنية والتوقيع على وثيقة الاعتراف بحق "إسرائيل" في الوجود، بنيت على الأوهام لم يحصد منها شعبنا سوى النكبات.

وقال عضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية صالح ناصر، في كلمته نيابة عن الفصائل الفلسطينية خلال مؤتمر "المقاومة تنتصر وأوسلو تدمر": "اتفاق أوسلو منح الاحتلال صك براءة على ارتكابه الجرائم بشعبنا، ووفر له غطاء لإطلاق أوسع عمليات ضم واستيطان".

وشدد ناصر على أن التوقيع على وثيقة الاعتراف بحق وجود الاحتلال شكل تجاوزا خطيرا للبرنامج الوطني، وشكل تهميشا لمنظمات التحرير، وأحدث شرخا وانقساما في الحالة الوطنية.

ودعا إلى الالتزام بقرارات المجلسين المركزي والوطني، والمتمثلة بتعليق الاعتراف بالاحتلال، وقيام الدولة الفلسطينية، وعاصمتها القدس، ووقف المرحلة الانتقالية من أوسلو والتحرر من ملحقاته.

كما دعا ناصر إلى عدم العودة إلى سياسة الأوهام وعدم العودة إلى سياسة ما تسمى بناء الثقة والتي قد تسبب كوارث جديدة على قضيتنا الوطنية.

وجدد ناصر دعوة الفصائل للسلطة لمراجعة سياساتها الحالية والذهاب لحوار وطني شامل يعيد بناء العلاقات الوطنية على أسس ائتلافية تشاركية، وتستعيد البرنامج الوطني كما تم الاتفاق عليه في الاجتماع القيادي واجتماع الأمناء العامون.

وقال "اندحار الاحتلال جعل من غزة مكاناً نشطاً لتقوم المقاومة بدروها دون معوقات"، مشددًا على أن مواجهة العدوان الصهيوني يتطلب وضع استراتيجية موحدة.

ودعا ناصر قيادة السلطة لدعم مقاومة الشعب الفلسطيني، في مواجهة الاحتلال، والاستعمار والاستيطان، والمشاريع التصفوية الصهيونية، في إطار الوحدة الوطنية، وتحت سقف البرنامج الوطني الموحد.

وأضاف "إن ما تتعرض له القدس، وأسرانا البواسل، وقضية اللاجئين تتطلب منا الوقوف بجدية والعمل لمواجهة المخاطر التي تهدد القدس والأسرى واللاجئين".