غزة

19°

وكالة شمس نيوز الإخبارية - Shms News

هذه الطرق تجعل الأطفال يأكلون المزيد من الخضار

أطفال يأكلون الخضار.jpg
شمس نيوز - القدس المحتلة

يواجه الكثير من الآباء صعوبة في جعل أطفالهم يأكلون ما يكفي من الخضار، إذ أن المعركة بين الأطفال والخضراوات طويلة الأمد، ولا يوجد حل عملي متاح لها. حيث يفضل الأطفال دائماً السندويتشات والكعك على البازلاء والجزر.

جمعينا يدرك جيدًا حقيقة عدم وجود شيء مغذٍ وصحي أكثر من الخضراوات الملونة، فهي غنية بمضادات الأكسدة والألياف والمعادن، كما أنها تحمي طفلك من الأمراض المزمنة في وقت لاحق من الحياة.

هذا يجعل من المهم غرس العادات الجيدة في أطفالك لتناول الخضار في وقت مبكر من الحياة. وقد وجد الباحثون طريقة جديدة لجعل أطفالهم يأكلون المزيد من الخضار.

ماذا يقول البحث؟

وفقاً للبحث المنشور في المجلة الأمريكية للتغذية السريرية، فإن الحيلة الحقيقية لجعل الأطفال يأكلون المزيد من الخضار هي الاستمرار في تكرارها. إذا كان أطفالك لا يحبون الخضار، توقفي عن تقديمها لهم لبعض الوقت. ثم أعيدي تقديمها مرة أخرى بعد أسبوع، جربي بعض الوصفات الجديدة واجعلي طفلك يتذوقها.

إن جعله يجرب الطعم الجديد يزيد من فرص تناوله لها. هذا ما استنتجه الباحثون ذلك بعد مراجعة العديد من الدراسات التي جمعت قائمة الاستراتيجيات لجعل الأطفال يأكلون الخضار. يمكنك استخدام هذه الحيلة في وقت مبكر، حيث يجب أن يأكل الأطفال الصغار 1-2 كوب من الخضار يومياً.

ابدئي وأنت حامل

يمكنك تناول الأطعمة المغذية والخضراوات عند وجود الجنين في رحمك. لهذا، تحتاجين إلى إضافة المزيد من الألوان إلى نظامك الغذائي. هذا لأنه خلال فترة الحمل يتذوق طفلك جميع الأطعمة التي تتناولينها. يحدث هذا بسبب التغيير في نكهة السائل الأمنيوسي الذي يحيط بالطفل داخل الرحم وفقاً لنظام الأم الغذائي. وعندما يبتلع الأطفال السائل الموجود في الرحم، يتذوقون طعم الخضار. لذا كرري تناول الطعام أثناء الحمل لتجعلي أطفالك يتقبلون الطعم. يحدث شيء مماثل مع الرضاعة الطبيعية. حيث يتغير مذاق ولون حليب الأم حسب النظام الغذائي لها، والذي ينتقل أيضاً إلى الأطفال عند الرضاعة الطبيعية.

في السنة الأولى من عمر الطفل

من الجيد دائماً تقديم الخضار لطفلك بمجرد أن يبدأ في تناول الطعام الصلب. جنباً إلى جنب مع الحبوب والفواكه، حاولي إضافة الخضراوات إلى نظام طفلك الغذائي. جميع الأطعمة مليئة بالعناصر الغذائية المختلفة وتلعب دوراً مختلفاً في الجسم. لذلك، تحتاجين إلى منحه القليل من كل شيء لتطوير طعمه. اهرسي الخضار أو اسلقيها، وأضيفي القليل من الملح واعطيها لطفلك. إذا قبلها، فهذا جيد، وإذا لم يقبلها، فحاول مرة أخرى بعد بضعة أيام. يمكن أن يساعد التعرض المتكرر للخضراوات الأطفال على التعرف على الطعم.

الأطفال الصغار حتى دخول المدرسة

يعد التعرض المتكرر إحدى الطرق لجعل الأطفال على دراية بالخضراوات الجديدة، ولكن بصرف النظر عن ذلك، فإن الكشف عن فوائد تناول الخضار يمكن أيضاً أن يجعل طفلك الذي ينمو وأطفال المدرسة يجربونها، يبدأ الأطفال الذين ينتمون إلى هذه المجموعة في فهم الأشياء، لذلك عندما تخبرينهم بفوائد تناول هذا الطعام المعين، فهناك فرص كبيرة لتجربتها. أخبريهم أن الجزر مفيد للعيون، والسبانخ يمكن أن يجعلهم أقوى وأشياء من هذا القبيل. يمكنك أيضاً إعداد أطباق جديدة باستخدام نفس الخضار للمساعدة في قبول مذاقها. إلى جانب ذلك، يمكنك أيضاً محاولة منحهم مكافآت غير غذائية عندما يظهرون استعداداً لتجربة الخضار. هذه الحيل فعالة حقاً ويمكن أن تجعل مهمتك أسهل.