غزة

19°

وكالة شمس نيوز الإخبارية - Shms News

ما هي أوجه الشبه والاختلاف بين أعراض الدورة الشهرية والحمل؟

الفرق بين أعراض الحمل وأعراض الدورة الشهرية (1).jpeg
شمس نيوز - بيروت

على الرغم من أن أعراض متلازمة ما قبل الحيض "PMS" والحمل غالباً ما يكونان متشابهين، إلا أن هناك اختلافات رئيسية وأعراض فريدة لكل منهما.

أولاً، يحدث عادةً تورم وألم في الثدي خلال الدورة الشهرية، وتكون هذه الأعراض أكثر حدة قبل الدورة الشهرية مباشرة. وفي الحمل المبكر، يحدث ألم وحساسية في الثديين مع الإحساس بالشبع والثقل، ويمكن أن يستمر هذا الألم والتورم لفترة مع ارتفاع مستويات هرمون البروجسترون بسبب الحمل.

ثانياً، بالنسبة للنزيف، يدفق الدم بشكل أثقل في الدورة الشهرية، ويستمر لمدة تصل إلى أسبوع. أما في الحمل، فقد يحدث نزيف خفيف أو بقع دم وردية أو بنية داكنة بعد 10 إلى 14 يومًا من الحمل، ويستمر هذا التبقع لمدة يوم أو يومين فقط، وهو أقصر من فترة الدورة الشهرية.

الحمل والدورة الشهرية: مقارنة شاملة بين الأعراض والفترات والعلاقة بينهما

الفرق  بين أعراض الحمل وأعراض الدورة الشهرية (2).webp
 

لذلك، يجب على النساء التعرف على الفرق بين أعراض المتلازمة السابقة للحيض وأعراض الحمل المبكر، والتحدث مع الأطباء والمتخصصين إذا كان لديهن أي استفسارات أو مخاوف.

في الدورة الشهرية، يمكن أن تعاني من بعض الانزعاج الهضمي مثل الغثيان ولكن ليس بشكل شائع. وتختفي هذه الأعراض بعد بدء الدورة الشهرية. وفي الحمل، غثيان الصباح هو من العلامات الأكثر وضوحاً وقد يستمر طوال فترة الحمل. ولمساعدة جسمك على التأقلم، تأكدي من تناول الطعام بشكل جيد والحصول على قسط وافر من النوم.

بالنسبة لعلامات الحمل، فإنه يجب أن تتذكري أن كل امرأة مختلفة ويمكن أن تختلف العلامات التي تشعرين بها عن تلك التي يشعر بها شخص آخر. ومع ذلك، فإن بعض العلامات الشائعة للحمل تشمل الغثيان والتعب وتغيرات المزاج وتغيرات في الثدي والتبول المتكرر وتأخر الدورة الشهرية.

الفرق بين الدورة الشهرية والحمل: ما يجب عليك معرفته

الفرق  بين أعراض الحمل وأعراض الدورة الشهرية (1).webp
 

وبالنسبة لتغيرات المزاج، فإنها قد تستمر خلال فترة الحمل وحتى الولادة. وقد تشعرين بالحزن والقلق والإرهاق، وقد تكونين أيضًا أكثر حساسية أو سعيدة أو متحمسة. ويجب أن تتحدثي مع طبيبك إذا كانت تلك التغيرات المزاجية تؤثر على حياتك اليومية بشكل كبير.

أما بالنسبة للتعب، فإنه قد يكون من العلامات الأولى على الحمل. وقد يتسبب ذلك في الشعور بالنعاس طوال اليوم، ويحدث ذلك بسبب الإنفاق الكبير للطاقة عندما يتشكل جنينك ويتطور. ويجب أن تحصلي على قسط كافٍ من الراحة وتتناولي وجبات صحية وتشربي الماء بكثرة لمساعدة جسمك على مواجهة هذه العلامة.

وأخيرًا، فإن الغثيان والقيء من العلامات الأكثر شيوعًا للحمل. وعلى الرغم من أنه يمكن أن يشعر البعض بها في أي وقت من اليوم، فإن غثيان الصباح هو الأكثر شيوعًا. ويجب عليك الحرص على تناول الطعام الصحي والابتعاد عن الأطعمة التي تزيد من الغثيان، كما يمكن استشارة طبيبك إذا استمر هذا العرض لفترة طويلة

التغيرات الطبيعية التي يمر بها جسد المرأة خلال الدورة الشهرية والحمل

الفرق  بين أعراض الحمل وأعراض الدورة الشهرية (1).jpg
 

في السابق تحدثنا عن بعض الأعراض الشائعة في الدورة الشهرية والحمل، والآن سنكمل بعض الأعراض الأخرى:

1- آلام في المفاصل والعضلات:

قد تشعرين بآلام في المفاصل والعضلات قبل أو خلال الدورة الشهرية، ويمكن أن تكون هذه الآلام شديدة في بعض الأحيان. يمكن استخدام التمارين الرياضية الخفيفة والدافئة لتخفيف هذه الآلام.

2- تغيرات في الشهية الغذائية:

في الدورة الشهرية، يمكن أن تشعري بالجوع أو الرغبة في تناول الطعام بكميات أكبر، ويمكن أن ترغبي في الأطعمة الغنية بالسكريات والدهون. بينما في الحمل، قد يزيد شهيتك وترغبين في الأطعمة الغنية بالبروتينات والكربوهيدرات. على الرغم من ذلك، يجب أن تحرصي على تناول الطعام بشكل صحي في كل الأوقات.

3- زيادة في الوزن:

في الدورة الشهرية، يمكن أن تشعري بانتفاخ في البطن والتورم في الأطراف مما يؤدي إلى زيادة في الوزن. في الحمل، فمن المرجح أن تزيد وزنك بما يتناسب مع نمو الجنين، ولكن يجب أن تتحدثي مع طبيبك لتحديد الوزن الصحيح لك.

4- تغيرات في المزاج:

في الدورة الشهرية، قد تشعرين بالعصبية والقلق ونوبات البكاء، وقد تختفي هذه الأعراض بعد بدء الدورة الشهرية. في الحمل، قد تكون لديك تغيرات مزاجية تستمر حتى الولادة، ومن المرجح أن تشعري بالحزن أو الإرهاق أو اليأس، وإذا كنت قلقة بشأن أعراضك.

الفرق  بين أعراض الحمل وأعراض الدورة الشهرية (2).jpg
 

في الحمل، إذا كنتِ تعانين من الغثيان بشكل شديد، فمن المهم الاتصال بالطبيب الخاص بك للحصول على المشورة والعلاج المناسب. ويمكن أن يشير الغثيان المستمر بدون تحسن إلى حالة تسمى الإقياء الحملي الوخيم، التي يمكن أن تؤدي إلى نقص السوائل والتغذية الضرورية لجسمكِ وجسم الجنين. علاوة على ذلك، يجب عليكِ التأكد من تناول الكثير من السوائل والأطعمة الصحية والمغذية خلال فترة الحمل.