Menu
اعلان اعلى الهيدر

مقتل 168 شخصًا جراء تسونامي ضرب أندونيسيا

شمس نيوز/جاكارتا

لقي ما لا يقل عن 168 شخصًا مصرعهم، فيما أصيب المئات جراء أمواج مد عاتية (تسونامي) ضربت الساحل الغربي لإندونيسيا مساء السبت.

وقال المتحدث الوكالة الوطنية الإندونيسية لمواجهة الكوارث، سوتوبو بورو نوجروهو: "الحادث دمر مئات المنازل ولا يزال شخصان في عداد المفقودين​​​"، مضيفًا أن الأمواج وفقا لنتائج الأبحاث الأولية، ناجمة عن ثورة بركان كاراكاتو

وأظهرت لقطات مصورة الطرق وقد أغلقها حطام المنازل المدمرة والسيارات والأشجار. وجرفت المياه مسرحًا قريبًا من الشاطئ حيث كانت فرقة موسيقية تقدم حفلًا، مما أسفر عن مقتل موسيقي واحد على الأقل. ولا يزال آخرون في عداد المفقودين.

ودعت السلطات السكان والسياح في المناطق الساحلية حول مضيق سوندا للبقاء بعيدا عن الشواطئ وأبقت على التحذير من ارتفاع المد حتى يوم 25 ديسمبر/ كانون الأول.

وتقع إندونيسيا ضمن ما يسمى بحلقة النار في المحيط الهادئ وهي من أكثر المناطق تعرضًا للزلازل على الأرض، بسبب النشاط التكتوني لطبقات القشرة الأرضيّة، والتي يتحرك بعضها بسرعة 7 سم سنويًا.

وفي 26 ديسمبر عام 2004 تسبب زلزال في أمواج مد عاتية في المحيط الهندي أودت بحياة 226 ألف شخص في 13 دولة وكان منهم ما يربو على 120 ألفًا في إندونيسيا. وأدى ثوران بركان كراكاتوا في عام 1883 إلى مقتل ما يربو على 36 ألف شخص في أمواج مد عاتية.